شبكة الإلحاد العربيُ  

العودة   شبكة الإلحاد العربيُ > ملتقيات في نقد الإيمان و الأديان > العقيدة الاسلامية ☪

إضافة رد
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع اسلوب عرض الموضوع
قديم 12-15-2021, 10:34 PM اياد غير متواجد حالياً   رقم الموضوع : [1]
اياد
عضو جميل
 

اياد is on a distinguished road
facepalm تطبيق الكتروني لتقبيل الحجر الاسود

إضحك مع المسلمين
السعودية قامت بعمل تطبيق لتقبيل الحجر الاسود الكترونيا ؛ انت تفتح التطبيق و تبوس شاشة الموبايل فالبوسة تدخل لخٌرم الحجر الاسود فى مكة عبر "مبواس" الكترونى متصل بالاقمار الاصطناعية موضوع داخل خٌرم الحجر الاسود .

السعودية تطلق خدمة حجز إلكتروني لتقبيل الحجر الأسود
https://iqna.ir/ar/news/3483485/%D8%...B3%D9%88%D8%AF

يقول الشيخ الشعراوي في كتابه (الفتاوي ج 3 - ص 167 ) عن تقبيل الحجر الاسود :

"ان تقبيل الحجر الاسود امر ثابت في الشرع الاسلامي لان النبي ص كان يفعله ولا ينبغي ان نسأل عن الحكمة من وراء ذلك لان هذا الامر عبادة"

وعن وجوب تقبيل هذا الحجر في عقيدتهم والسجود له :

وَحَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ، وَزُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ، جَمِيعًا عَنْ وَكِيعٍ، - قَالَ أَبُو بَكْرٍ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، - عَنْ سُفْيَانَ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ عَبْدِ الأَعْلَى، عَنْ سُوَيْدِ بْنِ غَفَلَةَ، قَالَ رَأَيْتُ عُمَرَ قَبَّلَ الْحَجَرَ وَالْتَزَمَهُ وَقَالَ رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم بِكَ حَفِيًّا ‏.‏

وروى البيهقي في السنن الكبرى 74/5 رقم 9005 عن ابن عباس :
"انه قبله وسجد عليه ، وقال : رأيت عمر بن الخطاب رض قبله وسجد عليه ثم قال : رأيت رسول الله ص فعل هكذا ففعلت"
(قال الالباني في ارواء الغليل 310/4 صحيح)

مكان الحجر الاسود في البتراء قبل نقله الى مكة :



لنقرأ قليلا عن ممارسات الكفر والوثنيه في كتب التراث الاسلامي التي يمارسها العالم الاسلامي حول هذا الحجر معبود الوثنين المسمى بالحجر الاسود الذي تم نقله الى مكة بعد اختراع ديانة "عقيده" الاسلام على ايدي العباسين فاصبحت بعدها مكة المهجوره مدينة الاشباح قبله المسلمين : ..

1 - الحجر الاسود يغفر الخطايا :

إنَّ مسحَ الحجرِ الأسودِ، و الركنَ اليمانيِّ، يَحُطَّانِ الخطايا حطًّا
الراوي:عبدالله بن عمر المحدث:السيوطي المصدر:الجامع الصغير الجزء أو الصفحة:2432 حكم المحدث:صحيح

إنَّ مسحَهما كفارةٌ للخطايا
الراوي:عبدالله بن عمر المحدث:الألباني المصدر:صحيح الترمذي الجزء أو الصفحة:959 حكم المحدث:صحيح

2 - الحجر الاسود يجري المعجزات ويشفي الامراض :

الحجرُ الأسوَدُ من حجارةِ الجنَّةِ وما في الأرضِ من الجنَّةِ غيرُه وكان أبيضَ كالمَها ولولا ما مسَّه من رجسِ الجاهليَّةِ ما مسَّه ذو عاهةٍ إلَّا برِئ
الراوي:عبدالله بن عباس المحدث:المنذري المصدر:الترغيب والترهيب الجزء أو الصفحة:2/188 حكم المحدث:إسناده حسن

3 - محمد كان يلف حول الكعبه الوثنيه اربع لفات مشيا وثلاثة قافزا كالظباء ارضاء لقريش فصارت سنة تتبع لدى المسلمين ان يلفوا ثلاث دورات قافزين ! تخيلوا منظر الحجاج وهم يتقافزون

أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ :لَمَّا نزلَ مَرَّ الظَّهْرَانِ في عُمرتِه بلغ أصحابُ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ أنَّ قُريشًا تقولُ : ما يتباعَثون من العَجَفِ فقال أصحابُهُ : لو انتَحرْنا من ظَهْرنِا فأَكَلنا من لحمِهِ وحسوْنا من مرَقِهِ أصبحنا غدًا حينَ ندخلُ على القومِ وبنا جَمامةٌ قال : لا تفعلوا ولكن اجمعوا إليَّ من أزوادِكم فجمعوا له وبَسَطوا الأنْطاعَ فأكَلُوا حتى تَوَلَّوْا وحَثَا كلُّ واحدٍ منهم في جِرابِه ثم أقبلَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ حتى دخل المسجدَ وقعدتْ قريشٌ نحوَ الحِجْرِ فاضْطَبعَ بردائِهِ ثم قال : لا يَرى القومُ فيكم غَمِيزةً فاستلم الرُّكنَ ثم دخل حتى إذا تَغَيَّبَ بالركنِ اليمانيِّ مَشَى إلى الركنِ الأسودِ فقالتْ قريشٌ : ما يَرضَون بالمشْي إنَّهم لَيَنْقُزون نَقْزَ الظِّباءِ ففعل ذلك ثلاثةَ أطوافٍ فكانت سُنَّةٌ قال أبو الطُّفَيْلِ : وأخبَرَني ابنُ عباسٍ أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فعل ذلك في حَجَّةِ الوداعِ

الراوي:عبدالله بن عباس المحدث:أحمد شاكر المصدر:مسند أحمد الجزء أو الصفحة:4/277 حكم المحدث:إسناده صحيح
الراوي:عبدالله بن عباس المحدث:الألباني المصدر:السلسلة الصحيحة الجزء أو الصفحة:6/151 حكم المحدث:سنده صحيح على شرط مسلم

4 - نزل الحجر الاسود من الجنه لونه ابيض فسودتة خطايا بني ادم :

نزلَ الحجرُ الأسودُ منَ الجنةِ، و هوَ أشدَّ بياضًا من اللبنِ، فسودتْهُ خطايا بنِي آدمَ
الراوي:عبدالله بن عباس المحدث:السيوطي المصدر:الجامع الصغير الجزء أو الصفحة:9239 حكم المحدث:صحيح

وفي تحفه الاجوذي :

قال في " المرقاة " : أي : صارت ذنوب بني آدم الذين يمسحون الحجر سببا لسواده ، والأظهر حمل الحديث على حقيقته إذ لا مانع نقلاً ولا عقلاً .
" تحفة الأحوذي " ( 3 / 525 )

وقال الحافظ ابن حجر :

اعترض بعض الملحدين على الحديث الماضي فقال " كيف سودته خطايا المشركين ولم تبيضه طاعات أهل التوحيد " ؟ وأجيب بما قال ابن قتيبة : لو شاء الله لكان كذلك وإنما أجرى الله العادة بأن السواد يصبغ ولا ينصبغ ، على العكس من البياض " فتح الباري " ( 3 / 463 )

5 - الحجر الاسود يمين الله على الارض :

"أخرج الجندي عن ابن عباس قال : الحجر الاسود يمين الله في الارض ، فمن لم يدرك بيعه رسول الله ص فاستلم الحجر فقد بايع الله ورسوله . واخرج الارزقي والجندي عن ابن عباس قال : ان هذا الركن الاسود يمين الله في الارض يصافح عباده."
(الدر المنثور بالتفسير بالمأثور للسيوطي لسورة البقرة 127)

"الحجر الاسود يمين الله ، فمن مسح يده على الحجر فقد بايع الله ان لا يعصيه"
(كنز العمال - كتاب الفضائل - فضائل الامكنة والازمنة)

وفي المصادر الشيعيه روى الكليني ايضا عن الامام الصادق (ع) انه قال :
"قال رسول الله (ص) : استلموا الركن فانه يمين الله في خلقه يصافح بها خلقه مصافحة العبد او الرجل ، يشهد لمن استلمه بالموافاه "
(الكافي ج 4 ص 406 ح 9)

ويقول فقيه السعودية ابن باز :

الحكم على حديث: ( إن الحجر الأسود يمين الله في الأرض ... )

المعروف أن هذا مروي عن ابن عباس، وليس له إسناد قائم عن النبي عليه الصلاة والسلام فيما أعلم، ومعناه صحيح وهو شرعية المصافحة، يعني: شرعية استلامه كان النبي يستلمه بيده عليه الصلاة والسلام ويقبله، هذا ثابت في الأحاديث الصحيحة، أما هذا اللفظ: «يمين الله في الأرض» فهذا لا أعلم فيه حديثاً صحيحاً وإنما هذا يروى عن ابن عباس وفي صحته نظر، لكن معناه صحيح: أن السنة أن يصافح هذا، يعني: يستلم باليد اليمنى إن تيسر ذلك ويقبل، فإن لم يتيسر استلم وقبلت اليد أو استلمه بعصا وقبل العصا، فإن لم يتيسر هذا أشار إليه وكبر، كل هذا فعله النبي ﷺ، وفي الصحيحين عن عمر : «أنه لما طاف بالبيت قبل الحجر وقال: إني أعلم أنك حجر لا تضر ولا تنفع، ولولا أني رأيت النبي يقبلك ما قبلتك» عليه الصلاة والسلام.
فالمقصود: أن تقبيله واستلامه سنة، وليس هو يمين الله، ولكن المقصود مشبه، يعني: من صافحه فكأنما صافح الله، وهو يمين الله صفة ذات له ، وهو سبحانه فوق العرش، ولكن من صافح هذا الحجر كأنما صافح الله، يعني: في حصول الفضل والتقرب إلى الله والأجر. نعم؛ ولهذا قال: (فكأنما صافح)، ما قال: فقد صافح الله، كأنما صافح الله. نعم.

https://binbaz.org.sa/fatwas/12205/%...A7%D8%B1%D8%B6

6 - الحجر الاسود كان حجرا كريما .. ياقوتة من الجنه .. ذات نور سماوي لو ظهر لاضاء بشعاعه العالم من شرقة الى غربه :

إنَّ الركنَّ والمقامَ ياقوتتانِ منْ ياقوتِ الجنةِ، طمسَ اللهُ تعالى نورَهُما، ولوْ لمْ يطمسْ نورَهما لأضاءَتا ما بينَ المشرقِ والمغربِ
الراوي:عبدالله بن عمرو المحدث:السيوطي المصدر:الجامع الصغير الجزء أو الصفحة:1997 حكم المحدث:صحيح

الحجرُ الأسودُ ياقوتةٌ بيضاءُ من ياقوتِ الجنةِ ، وإنما سَوَّدَتْه خطايا المشركينَ ، يُبْعَثُ يومَ القيامةِ مِثْلَ أُحُدٍ ، يشهدُ لِمَن استلمه وقَبَّلَه من أهلِ الدنيا
الراوي:عبدالله بن عباس المحدث:السيوطي المصدر:الجامع الصغير الجزء أو الصفحة:3803 حكم المحدث:صحيح

7 - الحجر الاسود كان ملكا من الملائكة اذ روى الكليني (اهم واوثق مصادر الشيعه) عن الامام الصادق (ع) قال :

"كان (الحجر الاسود) ملكا من عظماء الملائكة عند الله فلما أخذ الله من الملائكة الميثاق كان أول من آمن به وأقر ذلك الملك فاتخذه الله أمينا على جميع خلقه فألقمه الميثاق وأودعه عنده واستعبد الخلق أن يجددوا عنده في كل سنة الاقرار بالميثاق والعهد الذي أخذ الله عز وجل عليهم"
(ذكر الكليني في الكافي ج 4 - ص 184 - 186)

8 - الحجر الاسود حجر ميثاق وعهد بني ادم :

"وروي ايضا بسند صحيح عن عبيد الله بن علي الحلبي عن ابي عبد الله (ع) قال : سألته : لم يستلم الحجر ؟ قال (ع) لأن مواثيق الخلائق فيه"
وفي حديث اخر قال (ع) :
"لأن الله تعالى لما اخذ مواثيق العباد امر الحجر فالتقهما فهو يشهد لمن وافاه بالموافاه"
(علل الشرائع ج2 ص 432 ح 1)

وروى ايضا بسند صحيح عن عبد الله بن ابي يعفور عن ابي عبد الله (ع) قال :
"إن الأرواح جنود مجندة، فما تعارف منها في الميثاق ائتلف ها هنا، وما تناكر منها في الميثاق هو في هذا الحجر الأسود، أما والله أن له لعينين وأذنين وفما ولسانا ذلقا، ولقد كان أشد بياضا من اللبن ولكن المجرمين يستلمونة والمنافقين فبلغ كمثل ما ترون"
(علل الشرائع ج2 ص 426 ح7)

وروى الكليني بسند صحيح عن معاوية بن عمار عن ابي عبد الله (ع) "قال: إذا دنوت من الحجر الاسود فارفع يديك، واحمد الله وأثن عليه، وصل على النبي (صلى الله عليه وآله)، واسأل الله ان يتقبل منك، ثم استلم الحجر وقبله، فإن لم تستطع ان تقبله فاستلمه بيدك، فإن لم تستطع ان تستلمه بيدك فأشر إليه، وقل: «اللهم امانتي اديتها، وميثاقي تعاهدته، لتشهد لي بالموافاة"
(الكافي ج4 ص402 ح1)

9 - طريقة السجود للحجر الاسود :

النووي في صحيح مسلم ج9 / ص16 قال :
"وكذا يستحب السجود على الحجر ايضا بأن يضع جبهته عليه فيستحب أن يستلمه ثم يقبله ثم يضع جبهته عليه"



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

البحث المتقدم
اسلوب عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع