|  ساحات الاعضاء الجدد  |  ساحة الاعضاء الجدد  |  موضوع: ميزات اسلام القرآن « قبل بعد »
صفحات: [1] للأسفل طباعة
لم يتم تقييم الموضوع
الكاتب موضوع: ميزات اسلام القرآن  (شوهد 5610 مرات)
U.B
عضو جديد
*
غير متصل غير متصل

رسائل: 45


الجوائز
« في: 14/05/2011, 19:26:17 »

تحياتي لجميع االزملاء

ميزات الاسلام هي :

 أولاً : أنه معرًف تعريفاً كاملاً ، ومحدد تحديداً جامعاً مانعاً بأنه ( دين وسط ) .

 وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ... البقرة / 143

 فالاسلام دين وسط بين الكتابيين والمشركين في طقوسه ، وبين الموسوية والمسيحية في عقيدته ، وبين التوراة والانجيل في شريعته ،وبين اليهود والنصارى في صوفيته .

 ثانياً :  أنه دين ودولة معاً ، او دولة دينية لا يقوم  فيها الدين بدون دولة ، ولا تقوم الدولة بدون دين ، فلا مجال فيه لفكرة فصل الدين عن الدولة .

 وقد اوجز الامام حسن البنا في كتابه (مشكلااتنا في ضوء النظام الاسلامي ) قال :

 الاسلام دين ودولة ، لانه تعرض لشؤون الحياة الدنيوية باكثر مما تعرض به للاعمال التعبدية .

 ان الدين جزء من نظام الاسلام ، والاسلام ينظمه كما ينظم الدنيا تماماً . ومن ظنَ ان الاسلام لا يتعرض للسياسة او ان السياسة ليست من مباحثه فقد ظلم نفسه وظلم عمله

 بهذا الكلام .

 ثالثاً : تأسيسه ونشره بالجهاد والقوة والسيف . لان  البيئة الحجازية البدائية البدوية تقتضي ذلك ، حاول النبي الدعوة في مكة ( بالحكمة والموعظة الحسنة ) ففشلت مع ان

 ثلثي القرآن نزلا في هذا العهد ، وان الاسلوب القرآني المكي هو اقوى وانفذ من حيث النظم والانذار والتبشير والترغيب والترهيب والحجاج والاقحام والالزام .(العلامة دروزة)

  ونجحت الدعوة القرآنية في المدينة بالحديد الذي فيه بأس شديد ومنافع للناس... الحديد / 25

 فكان الجهاد صفة المسلم والاسلام أبد الدهر .وفي احدى المقالات الافتتاحية لمجلة الازهر لأحمد حسن الزيات : الجهاد فضيلة في العرب ، وفريضة في الدين .

 المسلم المؤمن لا يزال على ذكر من ان دينه : قرآن وسيف . وتاريخه : فتح وحضارة . وشرعه : دين ودنيا . وحربه : جهاد وشهادة . وحكومته : خلافة وقيادة .

  فهو مجاهد أبدا 










"شكرا لك":
شاب متسائل
سجل
شاب متسائل
عضو جميل
**
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 93


أتساءل و أريد أن أفهم !!


WWW الجوائز
« رد #1 في: 14/05/2011, 20:14:58 »

من المؤسف في بلدي (تونس) بعد الثورة أن يعود الحديث عن اسلمة الدولة و الاسلام السياسي
حسبنا  أن فصل الدين عن الدولة من المكتسابات النهائية لتونس الحديثة , لكن يأبى "الخوانجية" الا أن يرجعونا الى الوراء 
سجل

أشهد أن الذات البشرية هي أهم المكاسب و أغناها
و أن خدمة الإنسان هي أنبل عمل في الحياة
ارتباطات:
صفحات: [1] للأعلى طباعة 
 |  ساحات الاعضاء الجدد  |  ساحة الاعضاء الجدد  |  موضوع: ميزات اسلام القرآن « قبل بعد »
وصلة للتقويم وصلة للتقويم
انتقل إلى:  

مواضيع مرتبطة الموضوع بدء بواسطة ردود مشاهدة آخر رسالة
خالد مشعل مناضل لحساب من يدفع
مقالات
marco1890 1 2653 آخر رسالة 19/01/2009, 03:10:52
بواسطة marco1890
الصين تطلق قمرا صناعيا للاتصالات لحساب نيجيريا
العلوم و الإختراعات
MAHDI 0 2617 آخر رسالة 16/02/2009, 22:18:35
بواسطة MAHDI

free counters Arab Atheists Network
المواضيع المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط والادارة غير مسؤولة عن محتواها