|  منوعات  |  حوارات  |  موضوع: حوار حول القرآنية "ربما" مع الأخ محمد فادي الحفار « قبل بعد »
صفحات: [1] 2 3 4 للأسفل طباعة
التقييم الحالي: *****
الكاتب موضوع: حوار حول القرآنية "ربما" مع الأخ محمد فادي الحفار  (شوهد 12643 مرات)
يورانيوم
عضو ذهبي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 528


ملحد يقيني، ليبرالي متطرف، روحاني ورع!


الجوائز
« في: 07/05/2010, 05:07:59 »

طبعا كلمة "ربما" في العنوان عائدة لأني لم أثق تماما أن المنهج الذي يتبناه الأخ محمد فادي الحفار هو القرآنية أم لا!
فهو يصفها كذلك.. ولكن يدخل بها وحدة الوجود والصوفية ومفاهيمها ووحدة الرسالة ولا أعلم إن كان التوحيد من شروطها أيضا!

على أي حال سيبدأ الحوار من قبل الأخ فادي متكرما ببسط الفكرة وأساسياتها

والشريط ليس بهدف الحوار بالأصل.. ولكن بهدف التعلم والاطلاع.
فالمفاهيم التي عرضها علي أخي الحفار كانت مدهشة وجديدة بالنسبة لي! مما شكل لدي فضولا عارما بالاطلاع.

لذا سأحاول فهم هذا النهج وهذه الرؤية قدر الإمكان وقد أقوم بتمحيصة ونقده ولكن سيبقى هذا ليس هدف الشريط أبدا.
وسأحاول التركيز على الأسئلة الحساسة وتتبع نقاط الضعف ومواطن الخلل حتى إما أن أصل للفهم وتتكامل الصورة أو تظهر الثغرة لدى الأخ فادي.. بدون محاولة جدية مني لإقناعه.

أرحب بكل من يريد الانضمام والمتابعة

والمايك مع الأخ فادي الآن..
عزيزي فادي
أرجو أن تحدثنا عن هذا المنهج ولا أعلم إن كنت تطلق عليه مذهب أم لا!
وتبسط لنا الفكرة بتسلسل منطقي واضح وسلس.
تحياتي
"شكرا لك":
جمانة
سجل

في بدايات لادينيتي كنت أعتقد أن السؤال "لماذا يخلد المخالف في النار؟" كفيل بأن يجعل أي إنسان لادينيا لو تفكر به بصدق وتعمق، ولكني عرفت فيما بعد أن هذا السؤال لا يصلح إلا مع ذوي الحس العالي، وكل يوم أكتشف أنهم أقل مما أعتقد.

الملحدين الراديكاليين
ولست منتمي للتيار لأني مستقل
محمد فادي الحفار
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 1,825



الجوائز
« رد #1 في: 07/05/2010, 05:17:32 »

عزيزي يورانيوم  Rose

دعني اشكر لكم دعوتكم الكريمة لي هنا وهذا أولا  kisses
ثم دعني أقول لكم التالي:
يقول المثل المعروف عندنا ( الله مانشاف بس بالعقل انعرف )
وعليه
وقبل أن أبدء بطرحي لمنهجي دعنا نستمتع قليلا ونحاول أن نرى الله بعقلنا ونتحدث بهذا عن الوحدانية أولا وبحيث أطلب منك أن تشرح لي معنى كلمة وحدانية الله أو التوحيد وكما جاء بمقالكم وبحسب مفهومكم الخاص للكلمة كونك أنت من سينقض هذه الوحدانية..

والمايك معكم عزيزي  kisses

« آخر تحرير: 07/05/2010, 05:18:48 بواسطة محمد فادي الحفار » سجل

لالإله ظالم وان كان حقيقة ... ونعم لإله عادل وان كان صنع أيدينا

إفتتاح موقع منظمة عالم الإنسان والمواطنة العالمية

http://human-world.net/
http://human-world.org
يورانيوم
عضو ذهبي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 528


ملحد يقيني، ليبرالي متطرف، روحاني ورع!


الجوائز
« رد #2 في: 07/05/2010, 05:33:14 »

لا يا عزيزي، فكما أشرت أن هدف الشريط ليس النقض والحوار بالأساس.. بل هدفي هو فهم هذا النهج بشكل كامل..
ثم إن الوحدانية ليست محور حديثنا أبدا! ولكني تساءلت إن كانت من شروط الوصول للعرفان أو الكشف الذي أعتقد أنك تؤمن بحصوله في حالة بلوغ أعلى مرتبة روحانية.

لذا سأعيد لك المايك شاكرا..  smile 12 smile 12 smile 12
تحياتي  Rose
سجل

في بدايات لادينيتي كنت أعتقد أن السؤال "لماذا يخلد المخالف في النار؟" كفيل بأن يجعل أي إنسان لادينيا لو تفكر به بصدق وتعمق، ولكني عرفت فيما بعد أن هذا السؤال لا يصلح إلا مع ذوي الحس العالي، وكل يوم أكتشف أنهم أقل مما أعتقد.

الملحدين الراديكاليين
ولست منتمي للتيار لأني مستقل
جمانة
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: أنثى
رسائل: 1,581

سلاام ... رحمة ... تساامح .... محبة ....


الجوائز
« رد #3 في: 07/05/2010, 06:13:07 »

متابعة بشغف
سيد محمد الحفار
أقترح كما قال الزميل يورا أن تبدأ بتعريف القرآنية من وجهة نظرك وتشرحها لنا باختصار ع شكل نقاط مرتبة وموجزة
سجل



هدووووووووووء!
  tulip
محمد فادي الحفار
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 1,825



الجوائز
« رد #4 في: 07/05/2010, 06:26:24 »

عزيزي يورانيوم
يبدو وأنك تجيد لعبة المحبوسة وتريد أن تمسكني خشب من أول دور  
لابأس
سأبدء أنا بشيئ من طرحي وإن لم تطرح أنت علي سؤال محدد بطرحك هنا...
والأن
أنا أعلم عزيزي بأنك ملحد وكما هو واضح بتوقيعك رغم أن ختمك بكلمة - روحاني ورع - يؤرقني  
عزيزي
أنا من محبي الإستدلال بالموجود على من يقال عنه بأنه ليس موجود - الله - لأأكد بنهاية الأمر على أن كل شيئ عبارة عن موجود ضمن موجود.
وعليه
وبما أنني أنا الإنسان العاقل موجود من ضمن الموجودات حولي فإنني سأبد ضرب الأمثال بنفسي وأقول:
لقد وعيت على هذه الدنيا وانا على صدر أمي الحنون وهي تضمني إليه وتطعمني من جسدها شراب مخلوط بأريج عطرها لتكون هي أول الصور التي ترسم في ذاكرتي الصغيرة التي ستكبر مع الأيام بما يحمل عليها من ملفات وصور...
ثم انني قد أدركت في فترة من الفترات بأن الأنثى هي تؤم روحي وهي غايت غايتي كذكر...
ولأدرك بعدها شيئ فشيئ بأن الإزدواجية موجدة حولي في كل شيئ إبتداء من الإنسان وإنتهاء بأصغر حشرة عرفتها حينها..
غير أنني صدمت أيما صدمة وأنا أفكر في الله سبحانه وتعالى وكيف أنه ليس كمثله شيئ
كما وقد روعتني وحدته الأزلية التي رأيتها قاتلة لو كانت على نفسي رغم أنها لاتقتله هو كونه حي لايموت...
وكان مني هنا أن أسأل نفسي سؤال هام جدا يقول:
لو منحت الخلود ومنحت معه هذا الكون بمافيه وهذه الأرض وماعليها من نبات وحيوان وكل الملذات وبحيث سخر كل شيئ لي لدرجة أنني أجيد لغة الطير والوحش وينصاعون الأمري...
غير أنني ومع هذا كله وجدت نفسي وحيد وحيث أنني لم أجد إنسان مثلي يكون خليلي وتؤم روحي وحبيبي وصديقي...
فهل كنت لأقبل خلود كهذا؟؟
لا وكل مقدس ماكنت لأقبله...
فالمثل يقول جنة بغير ناس لاتداس...
وعليه
كيف لله هذا أن يكون خالد ويكون كل شيئ ملك له وهو ليس كمثله شيئ!!!
لابد وأن يكون هناك من هو مثله...
لابد وأنه هو ذاته لايريد هذه الوحدة لذاته مما سيدفعه مع علمه العظيم ان يستنسخ ذاته من ذاته لتكون له خليل وتوئم روح وحبيب..
من هنا كانت البداية بالنسبة لي عزيزي يورانيوم...
فهل نتوقف عند هذا الحد هنا لأسمع منك رأيك بالوحدة الإلهية هذه وهل أنت توافقني حتى هنا بالرآي من رغبة الله - اذا ماكان موجود - ان يكون له من هو منه ومثله وبحيث لايكون وحيد كوني انا الإنسان لن اقيسه الآ على نفسي , وانا هنا لاأجد من هو اعظم من نفسي لأقيسه عليه؟؟

معك المايك حبيبي  kisses
« آخر تحرير: 07/05/2010, 06:29:54 بواسطة محمد فادي الحفار » سجل

لالإله ظالم وان كان حقيقة ... ونعم لإله عادل وان كان صنع أيدينا

إفتتاح موقع منظمة عالم الإنسان والمواطنة العالمية

http://human-world.net/
http://human-world.org
يورانيوم
عضو ذهبي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 528


ملحد يقيني، ليبرالي متطرف، روحاني ورع!


الجوائز
« رد #5 في: 08/05/2010, 02:05:37 »

حضور جميل ومنعش عزيزتي جمانة
أهلا بك وبمتابعتك  tulip
« آخر تحرير: 08/05/2010, 02:07:24 بواسطة يورانيوم » سجل

في بدايات لادينيتي كنت أعتقد أن السؤال "لماذا يخلد المخالف في النار؟" كفيل بأن يجعل أي إنسان لادينيا لو تفكر به بصدق وتعمق، ولكني عرفت فيما بعد أن هذا السؤال لا يصلح إلا مع ذوي الحس العالي، وكل يوم أكتشف أنهم أقل مما أعتقد.

الملحدين الراديكاليين
ولست منتمي للتيار لأني مستقل
يورانيوم
عضو ذهبي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 528


ملحد يقيني، ليبرالي متطرف، روحاني ورع!


الجوائز
« رد #6 في: 08/05/2010, 02:11:40 »

عزيزي يورانيوم
يبدو وأنك تجيد لعبة المحبوسة وتريد أن تمسكني خشب من أول دور 
لابأس
smile 12 smile 12 smile 12
سأبدء أنا بشيئ من طرحي وإن لم تطرح أنت علي سؤال محدد بطرحك هنا...
والأن
أنا أعلم عزيزي بأنك ملحد وكما هو واضح بتوقيعك رغم أن ختمك بكلمة - روحاني ورع - يؤرقني 
لم يؤرقك عزيزي 
الالحاد لا يرتبط بالمادية! صدقني فقط الذين ييأسون من متابعة الطريق يستسلمون للمادية..
أما أنا فلم أيأس ولا أعتقد أني سأيأس ولكني لما أصل بعد.
أنا من محبي الإستدلال بالموجود على من يقال عنه بأنه ليس موجود - الله - لأأكد بنهاية الأمر على أن كل شيئ عبارة عن موجود ضمن موجود.
يعجبني الاستدلال ولكني أميل أكثر للجدل فعليك أن تتحملني  smoke4
وبما أنني أنا الإنسان العاقل موجود من ضمن الموجودات حولي فإنني سأبد ضرب الأمثال بنفسي وأقول:
لم أفهم ماذا تقصد بالضبط!
هل تقصد "محمد فادي الحفار" بالتحديد أم مجازا؟
لقد وعيت على هذه الدنيا وانا على صدر أمي الحنون وهي تضمني إليه وتطعمني من جسدها شراب مخلوط بأريج عطرها لتكون هي أول الصور التي ترسم في ذاكرتي الصغيرة التي ستكبر مع الأيام بما يحمل عليها من ملفات وصور...
ثم انني قد أدركت في فترة من الفترات بأن الأنثى هي تؤم روحي وهي غايت غايتي كذكر...
ولأدرك بعدها شيئ فشيئ بأن الإزدواجية موجدة حولي في كل شيئ إبتداء من الإنسان وإنتهاء بأصغر حشرة عرفتها حينها..
غير أنني صدمت أيما صدمة وأنا أفكر في الله سبحانه وتعالى وكيف أنه ليس كمثله شيئ
كما وقد روعتني وحدته الأزلية التي رأيتها قاتلة لو كانت على نفسي رغم أنها لاتقتله هو كونه حي لايموت...
وكان مني هنا أن أسأل نفسي سؤال هام جدا يقول:
لو منحت الخلود ومنحت معه هذا الكون بمافيه وهذه الأرض وماعليها من نبات وحيوان وكل الملذات وبحيث سخر كل شيئ لي لدرجة أنني أجيد لغة الطير والوحش وينصاعون الأمري...
غير أنني ومع هذا كله وجدت نفسي وحيد وحيث أنني لم أجد إنسان مثلي يكون خليلي وتؤم روحي وحبيبي وصديقي...
فهل كنت لأقبل خلود كهذا؟؟
لا وكل مقدس ماكنت لأقبله...
فالمثل يقول جنة بغير ناس لاتداس...
وعليه
كيف لله هذا أن يكون خالد ويكون كل شيئ ملك له وهو ليس كمثله شيئ!!!
لابد وأن يكون هناك من هو مثله...
لابد وأنه هو ذاته لايريد هذه الوحدة لذاته مما سيدفعه مع علمه العظيم ان يستنسخ ذاته من ذاته لتكون له خليل وتوئم روح وحبيب..
من هنا كانت البداية بالنسبة لي عزيزي يورانيوم...
فهل نتوقف عند هذا الحد هنا لأسمع منك رأيك بالوحدة الإلهية هذه وهل أنت توافقني حتى هنا بالرآي من رغبة الله - اذا ماكان موجود - ان يكون له من هو منه ومثله وبحيث لايكون وحيد كوني انا الإنسان لن اقيسه الآ على نفسي , وانا هنا لاأجد من هو اعظم من نفسي لأقيسه عليه؟؟

معك المايك حبيبي  kisses

ليس بهذه السرعة أستطيع أن أعطيك رأيي .. فهناك الكثير من علامات الاستفهام.
أنا لم أرد أن نبدأ بموضوع الذات الالهية ولكن لا بأس سنسير على خطين.

بالنسبة كلامك.. هل شعور الوحدة هذا حادث؟ أم قديم؟
طبعا بما أنه شعور ورغبة فمن المفترض أنه حادث ولكن لماذا لم تحصل هذه الرغبة من قبل  thinking فهو ظل بحالة الوحدة هذه منذ زمن لا نهائي!

..
عندي سؤال. أخبرتني أنكم تؤمنون بالتوراة والانجيل وبأنهم كتب غير محرفة وصالحة للتعبد بها.
حسنا هل هذا ينطبق فقط على الكتب التي حدث عنها محمد؟
أم فقط على الكتب القديمة؟ ماذا عن الفيدا مثلا؟ هل هو كذلك؟
وماذا عن الكتب الحديثة مثل كتاب الحكمة الدرزي أو كتاب البهائيين أو نبؤة مجيب بن سلمان المرشد أو أحمد غلام ميزرا؟

معك المايك .. وأعتذر عن التأخير اليوم  Rose
سجل

في بدايات لادينيتي كنت أعتقد أن السؤال "لماذا يخلد المخالف في النار؟" كفيل بأن يجعل أي إنسان لادينيا لو تفكر به بصدق وتعمق، ولكني عرفت فيما بعد أن هذا السؤال لا يصلح إلا مع ذوي الحس العالي، وكل يوم أكتشف أنهم أقل مما أعتقد.

الملحدين الراديكاليين
ولست منتمي للتيار لأني مستقل
الغراب الحكيم
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 2,728



الجوائز
« رد #7 في: 08/05/2010, 02:43:41 »


متابع ..  kisses
حوار جميل سنتعلم منه الكثير ...

سلام
سجل

تراه مراقبا أبدا ً . . . منبوذا ً لايبالي يعرف السبل ولا يدل عليها . . . إنهم حتى لا يستحقون ذالك . .

مدوناتي :
http://www.blogger.com/profile/17718751366559433040
محمد فادي الحفار
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 1,825



الجوائز
« رد #8 في: 08/05/2010, 10:38:19 »

حبيبي يورا  kisses
يسعدني أن أدخلت السرور على قلبك بدعابة المحبوسة  
وأما بعد

اقتباس
smile 12 smile 12 smile 12لم يؤرقك عزيزي  
الالحاد لا يرتبط بالمادية! صدقني فقط الذين ييأسون من متابعة الطريق يستسلمون للمادية..
أما أنا فلم أيأس ولا أعتقد أني سأيأس ولكني لما أصل بعد.

كلام جميل بل رائع هذا الذي أعرفه الأن عنك صديقي من إيمانك بالروح وعدم اليأس من وجودها  kisses

اقتباس
يعجبني الاستدلال ولكني أميل أكثر للجدل فعليك أن تتحملني

بالتأكيد عزيزي فأنا معك هنا وكما تحب وترضى مني..
فالموضوع بيننا ليس بأن يتحمل أحدنا الأخر لأننا نستمتع بعض بعض هنا وبحوارنا الذي أراه سيكون ناجح ومفيد وليس ممل كي أتحملك  kisses

اقتباس
لم أفهم ماذا تقصد بالضبط!
هل تقصد "محمد فادي الحفار" بالتحديد أم مجازا؟

طبعا مجاز عزيزي....
ولاتنسى بأنني قلت ( أنا الإنسان العاقل ) ولم أقل أنا فادي العاقل ... رغم أني عاقل طبعا   .. أم أنت تراني مجنون ..   بكل الأحوال لاخلاف هنا الأن الجنون أيضا نوع من أنواع المتعة  

اقتباس
بالنسبة كلامك.. هل شعور الوحدة هذا حادث؟ أم قديم؟
طبعا بما أنه شعور ورغبة فمن المفترض أنه حادث ولكن لماذا لم تحصل هذه الرغبة من قبل  
فهو ظل بحالة الوحدة هذه منذ زمن لا نهائي!

حبيبي يورا
كيف استنتج أن الشعور بالوحدة حادث ولم تستنج بأنه قديم وأزلي؟؟
دعني أشرح بالخط المعاكس لك لأوضح لك هنا كيف أن الشعور الإلهي ليس بحادث وإنما هو أزلي كأزلية الله.
وعليه
وبما أنني أخترت الإنسان مثل لي فإنني أقول لك التالي:
أنظر إلى جسدك عزيزي يورا...
فهل تدرك الكم الهائل من الخلايا الموجودة فيه؟؟
هي مليارات وربما لم تعد أو تحصى بالشكل الصحيح حتى الأن عزيزي....
ثم لو تخيلت هنا بأن بعض الخلايا في جسدك تنظر لغيرها على أنها كواكب ومجرات لفارق الحجم بينها لأدركت قولي ....
وما عليك هنا الى أن تذهب معي في رحلة في فضائك الداخلي النانون متري لتدرك معي بعدها أبعاد كونك الخارجي المحيط بك ...
والأن
يوجد خلية مريضة في جسدك ولابد لك من إخراجها حتى يتعافى جسدك الذي أصبح سقيم بسببها مما يدفعك هنا - او طبيبك - لأن تدخل إبرة في جسدك لتمتص منه هذه الخلية وما حولها وتطرحها خارج جسدك...
والشيئ الوحيد الذي يمكنك من إخرجها من فضائك الداخلي الى الفضاء الخارجي المحيط بك هو أنه لك فضاء خارجي يحيط بك ويمكنك من إخراج ماهو في فضائك الداخلي الى فضائك الخارجي...
أي أن جسدك هنا عبارة عن محيط يحيط بكل أشكال الحياة المتعددة والمتنوعة والموجدة ضمنه وليشكلوا معا هذا الكائن الواحد المدعو انسان.
وكونك هنا وحدة كاملة من كائن يدعى إنسان فإنك تملك فضائين إثنين هما الفضاء الدخلي الذي يحيط به جسدك الكل والفضاء الخارجي الذي يحيط بجسدك الكل.
والأن
هل تستطيع هنا أن تجعل للكائن الوحيد والواحد - الله - الذي ليس كمثله شيئ فضاء خارجي يحيط به؟؟
فإذا كان الكون بما فيه من مجرات وكواكب وأشكال الحياة المختلفة هو الفضاء الداخلي لله وبحيث يكون الله هو المحيط بهذا الفضاء الداخلي...
فهل تستطيع أن تجعل هنا لله سبحانه وتعالى محيط وفضاء خارجي يحيط به وهو المحيط بكل شيئ تبارك إسمه؟؟
عزيزي
إن إحاطة الله بكل شيئ تجعل منه محيطا لايحاط به وبحيث يكون كل ماهو موجود ضمنه هو منه كما هي خلايا جسدك الموجودة ضمنك منك....
ولو تخيلت هنا تلك الخلية الحمراء التي تجري مع أصدقائها في مجرى الدم في عروقك وهي تتركهم وترحل عنهم الى مكان أخر وهو الكبد لأدركت هنا أنه لاوجد للموت في الحي ( الله ) وأن الموت هنا عبارة عن إنتقال من مكان الى مكان أخر ضمن الوحدة الإلهية المطلقة...
أي أن الخلية الحمراء قد تركت حياتها مع اصدقائها في مجرى عروق الدم وإنتقلت الى حياة أخرى في الكبد وإن ظن أصدقها أنها ماتت لأنه لاوجود للموت أصلا ضمن محيط لاخروج عنه....

((( ولله ما في السماوات وما في الارض وكان الله بكل شيء محيطا ))) النساء 126

فلو أدركت معي أبعاد هذه الأية الكريمة لأدركت طرحي للموضوع والذي لاينفصل عن بعضه بأي فاصل من الفواصل.
ومثل على ذالك أقول:
أستطيع أنا الأن أن أصنع طاولة أو كرسي أو شيئ كان من المصنوعات وأنا أجلس داخل غرفتي لأنني أملك حيز من الوجود يتح لي أن أصنع صنعي وهو الحيز الفارغ من غرفتي ........
أي أنني أنا وما أصنعه موجودون ضمن غرفتي والتي هي حيز من المكان أكبر مني ومن صنعي لتكون هي المحيط الذي يحيط بي وبما أصنع بأن تتيح لي حرية الحركة ضمنها لأصنع صنعي...
وعليه
أين يصنع الله سبحانه وتعالى صنعه؟
وهل هناك حيز من الوجود يحيط به ( الفراغ أو العدم ) وبحيث يمنحه حرية الحركة ليصنع صنعه؟
لو قلت نعم فيكون هذا دليل قاطع على أن الله موجود ضمن العدم أو الفراغ مما يؤكد بدوره بأنه مصنوع وليس بصانع حيث أنه هناك من منحه هذا الحيز من الوجود ليصنع صنعه فيه.
ولو قلت لا فيكون فكرك حينها مطابق لفكري من أن صنع الله يكون ضمن الله ليكون الله هو المحيط الذي يحيط بصنعه كما يحيط رحم الأم بالجنين.
وعليه
فالله هو الواجد والماجد ولا وجود لغيره ....
وأما باقي الأشياء ومن ضمننها أنا وأنت والفيل والنملة فضمن هذا الواجد مما يجعلنا نطلق على أنفسنا صفة الموجود ضمن الواجد..( الواجد الماجد ).
فلقد ضرب الله لنا مثل من كل شيئ...
فتحدث عن البعوضة والنملة والنحلة ( حشرات )
وتحدث عن الأنعام ( حيوانات أليفة )
وعن السباع ( حيوانات ضارية )
وعن الكون والمجرات ..
وعن الإنسان
بالمختصر المفيد فقد ضرب لنا الله مثل من كل شيئ ....
ثم قال محدثا عن ذاته بأنه هو تبارك وتعالى ليس كمثله شيئ !!!!

((( فاطر السماوات والارض جعل لكم من انفسكم ازواجا ومن الانعام ازواجا يذرؤكم فيه ليس كمثله شيء وهو السميع البصير ))) الشورى 11

وعليه
ماهو الشيئ الذي ليس كمثله شيئ مع أنه ضرب لنا مثل من كل شيئ؟؟؟
قطعا هو من يحوي ضمنه كل شيئ ...
فالذي ليس كمثله شيئ من بين كل شيئ هو من يجمع كل هذه الأشياء في ذاته ...
وبهذا فقط تدرك معنى تعامل الذات الإلهية مع ذاتها وعندما تعلم بأننا ضمن محيط الذات الإلهية كما هي مليارات الخلايا ضمن الكون المصغر والذي هو جسدك.
اذا
فالله هو الموجد الأزلي الأصل الذي يحيط بالموجود الأزلي ضمنه أيضا.
فلا فارق هنا بين الله وخلقه ( كلمته وفكره ) لآن خلقه موجود أزلي ضمنه كما هو أزلي.
وللتوضيح أكثر هنا أقول:
أنا اليوم أفكر بأن أصنع طاولة ذات مواصفات معينة.
وهذه الطاولة لم تصنع بعد رغم أنني أراها وأتخيل شكلها بأفكاري وقبل أن تظهر للوجود.
إذا
فإن هذه الطاولة أو الفكرة أو الصورة التي أتخيلها الأن موجودة فعلا في عقلي وفكري وإن لم أكن قد أوجدتها على أرض الواقع.
وعليه
فإن وجود الموجود الظاهر في لحظة معينة من الزمن ليس بدليل على أن وجوده مقرون بهذه اللحظة من الزمن.
فصناعت الشيئ وإظهاره من حالت الباطن الفكري إلى حالت الظاهر الموجود العملي ليست بدليل على أن وجوده مقرون بهذه اللحظة التي أظهرته بها وجعلته عمل منظور لإن لحظة وجوده الأساسية مقرونة بلحظة تفكيري به.
والآن
هل تقول لي أين كانت كلمة الله ( خلقه وصنعه ) قبل أن يجسدها عمل ظاهر؟
وهل تستطيع أن تفرق الله عن أفكاره ( أعماله وصنعه ) وبحيث تضع لي زمن لهذه الأفكار؟
وهل أفكار الله وأعماله وليدة لحظة معينة من الزمن أم أنها أزلية شأنه؟
إذا
فإن كل أعمال الله عبارة عن موجود أزلي في مكان معين ضمن الذات الإلهية وإن لم يكن قد أظهرها بعد لآنه هو من يظهر أمره وقتما شاء وإينما شاء بأن يجلها لوقتها في المكان والزمان.
وأفكاره هذه ليست مستحدثة في فكره لإن إستحدثها يتطلب الزمان.
إذا
فإن خلق الله هو الله لأنه منه ( فكر الله) .
فيد الله هي الله
وجند الله هم الله
وروح الله هي الله
وخلق الله هم الله
وصنع الإنسان هو صنع الله.
وعليه
فلايوجد كلمة معنها العدم أو الإستحداث من العدم ,
كما أنه لايوجد كلمة معناها الصانع والمصنوع  لأن الله سبحانه وتعالى هو الكائن الوحيد الموجود مع ماهو موجود ضمنه ولم يستحدث شيئ على ماهو موجود ضمنه وانما هو تبارك وتعالى يحرك مافي ذاته من مكان لمكان ضمن ذاته فيظهر الباطن منها للظاهر فيها فتتعرف ذاته على ذاته ( معرفة الذات ).
وقد تقول لي هنا بأن معرفة لذاتها إستحداث  
فأقول لك حسنا ... سأجاريك في هذا القول هنا وإن لم أكن أحب أن أسمعه منك على إفتراض أنك ذكرته لي طبعا رغم أنك لم تذكره وهو تسبق للحدث مني  
والأن
أنت تعلم بأن جسدك عبارة عن كيان واحد...
وعليه
هل تعلم تلك الخلية القابعة في مكان ما من قدمك ولو كان لها عقل تتدبر به الأمور بوجود خلية من الخلايا النبيلة في عقلك؟؟
طبعا لا
فالمسافات بينهما تعادل ملاين السنين الضوئية النانومترية   مما يؤكد عدم معرفتها ببعضها..
غير أن عقلك الكل يدرك وجود هذه الخلية في قدمك ويدرك وجود تلك النبيلة فيه أيضا...
والإشارات الإلكترونية من رسائل يرسلها عقلك لقدمك فيأمرها بالحركة لتتحرك تكون واضحة لكل خلية من خلايا جسدك الكل بسبب الحركة التي يحس بها كل الجسد فيدرك بوجود الطارئ والإستحداث فيه رغم أنه ليس هناك اي إستحداث وإنما هو حركة الموجودات والتي هيئة لها على انه هناك استحداث...
وعليه
فليس هناك استحداث في اي شيئ موجود فيك ...
وإنما هو عدم إدراك الجزء لوجود أجزاء غيره وعدم إدراكه أيضا لوجود الكل الذي يحيط بكل الأجزاء...
وأهلين وسهلين بربك حبيبي يورا  

اقتباس
عندي سؤال. أخبرتني أنكم تؤمنون بالتوراة والانجيل وبأنهم كتب غير محرفة وصالحة للتعبد بها.
حسنا هل هذا ينطبق فقط على الكتب التي حدث عنها محمد؟
أم فقط على الكتب القديمة؟ ماذا عن الفيدا مثلا؟ هل هو كذلك؟
وماذا عن الكتب الحديثة مثل كتاب الحكمة الدرزي أو كتاب البهائيين أو نبؤة مجيب بن سلمان المرشد أو أحمد غلام ميزرا؟

معك المايك .. وأعتذر عن التأخير اليوم  Rose

عزيزي
إن أي كتاب يتحدث عن السلام والوئام بين الإنسان والإنسان وبين الإنسان ومحيطه الخارجي من حيوان وطبيعة رائعة هي الجنة بالنسبة لنا هو كتاب من عند الله ورسالة منه للبشرية كافة...
فعلم الله ليس مقتصر على العقائد الإبراهمية وإن كان الفضل الأكبر عائد لها.
وشكر للمايك حبيبي الغالي وأنقله بدوري لك  Rose

ولاأنسى هنا أن أرحب بالغالية جمانة والغالي الغراب الحكيم  Rose Rose Rose
« آخر تحرير: 08/05/2010, 10:47:36 بواسطة محمد فادي الحفار » سجل

لالإله ظالم وان كان حقيقة ... ونعم لإله عادل وان كان صنع أيدينا

إفتتاح موقع منظمة عالم الإنسان والمواطنة العالمية

http://human-world.net/
http://human-world.org
الغراب الحكيم
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 2,728



الجوائز
« رد #9 في: 09/05/2010, 05:44:51 »



يا صبرك ياشييييخ ..  kisses
كل هاد رد ..
بدي أرجع أقرأه فيما بعد

سلام
سجل

تراه مراقبا أبدا ً . . . منبوذا ً لايبالي يعرف السبل ولا يدل عليها . . . إنهم حتى لا يستحقون ذالك . .

مدوناتي :
http://www.blogger.com/profile/17718751366559433040
جمانة
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: أنثى
رسائل: 1,581

سلاام ... رحمة ... تساامح .... محبة ....


الجوائز
« رد #10 في: 09/05/2010, 10:16:35 »

استاذ فادي  ممكن لو تكرمت تفسر لي هذه الايات  سواء بالقران او بالطريقة التي يعتمدها القرانيون :

1-  وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا؟
2- فإن لله خمسه ولرسوله
3- والاتي تخافون نشوزهن .................واضربوهن
4- آية تحريم الزواج من زوجات محمد بعد موته


تحياتي لك tulip
سجل



هدووووووووووء!
  tulip
محمد فادي الحفار
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 1,825



الجوائز
« رد #11 في: 09/05/2010, 13:22:29 »

استاذ فادي  ممكن لو تكرمت تفسر لي هذه الايات  سواء بالقران او بالطريقة التي يعتمدها القرانيون :

1-  وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا؟
2- فإن لله خمسه ولرسوله
3- والاتي تخافون نشوزهن .................واضربوهن
4- آية تحريم الزواج من زوجات محمد بعد موته

تحياتي لك tulip


عزيزتي جمانة  kisses

لكي اجيبك عن سؤالك الأول حول مااتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا فلا بد لي أولآ أن أشرح لك معنى كلمة رسول ومن كونها كلمة واحدة ذات شقين..
أولآ- الرسول الزمكاني والذي ينتهي دوره بالموت وبعد أن يؤدي دوره وماعليه من تسليم الرسالة للرسول الباقي..
ثانيا - الرسول الباقي والذي لايموت وبحيث يبقى معنا الى أخر الزمن لنعود له في كل كبيرة وصغيرة فيكون هو دليلنا وحكمنا...
وعليه
لاحظي معي هنا الرسول الذي يموت وينتهي دوره كيف يحدثنا الله عنه:

((( وما محمد الا رسول قد خلت من قبله الرسل افان مات او قتل انقلبتم على اعقابكم ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا وسيجزي الله الشاكرين ))) أل عمران 144

اذا
فإن محمد عبارة عن رسول انسان كغيره من الرسول وهو يموت...
فمن هو الرسول الذي سيبقى معنا دون أن يموت؟؟
إنه كلام الله عزيزتي وحيث أن كلامه تبارك اسمه هو رسوله لنا والذي سيبقى معنا الى ماشاء الله...
وعليه
فإن كلام الله والذي هو رسوله لنا كان قد تنزل على قلب إنسان منا وليخرج بعدها من قلبه على لسانه فيبقى معنا الى ماشاء الله..
فمحمد هو رسول يحمل في قلبه رسول
وبعدما يتم دوره ويخرج لنا هذا الرسول من قلبه ينتهي دوره هنا ويأتي دور الرسول الجديد الذي خرج عنه.
لاحظي التالية الكريمة التي سأضعها الأن والتي تقول:

((( وكيف تكفرون وانتم تتلى عليكم ايات الله وفيكم رسوله ومن يعتصم بالله فقد هدي الى صراط مستقيم ))) ألعمران 101

فينا رسوله؟؟
أين هو هذا الرسول فينا الأن ومحمد قد مات؟؟
أذا
فلو أدركتي أن الرسول الجديد والمولود الجديد الذي تمخض عنه قلب محمد يكون هو القران الكريم كلام الله لعلمتي بأنه هو الرسول الذي سيبقى فينا ومعنا الى ماشاء الله وبحيث نعود له في كل كبيرة وصغيرة...

((( قل اطيعوا الله والرسول فان تولوا فان الله لا يحب الكافرين ))) أل عمران 32

وهنا
فإنني أنا الإنسان محمد فادي الحفار أسأل ربي وأقول له:
أين هو هذا الرسول ياربي حتى أطيعه وأأتمر بأمر؟؟
فبحد علمي بأن محمد قد مات وقد احدث القوم من بعده الكثير البدع واختلط الأمر علي ولم اعد اعلم الصالح من الطالح؟؟
فيقول لي بدوره:
يافادي ... أن محمد رسول قد خلت من قبله الرسل , أفان مات أوقتل إرتدت عن رسولي الباقي معك وهو كلامي؟؟
نعم يافادي ... ان رسولي لك ولهم هو كلامي الباقي معكم حتى اذن له بالعودة لي وأرفعه عنكم....
وعليه
فإن جوابي عن سؤالك الأول يكون.....
وماأتكم الرسول فخذوه ومانهاكم عنه فإنتهوا.... هو وماأتكم من كلامي ورسولي لكم والذي هو قرآني فخذوه ومانهاكم عنه قرآني فإنتهوا.
..........................................................................
ننتقل الأن للسؤال الثاني والذي طلبتي مني فيه ان اشرح لك التالية التي تقول:

((( واعلموا انما غنمتم من شيء فان لله خمسه  وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل ان كنتم امنتم بالله وما انزلنا على عبدنا يوم الفرقان يوم التقى الجمعان والله على كل شيء قدير ))) الأنفال 41

اذا
وبما أننا اصبحنا نعلم الأن بأن رسول الله لنا هو كلامه لنا فإن شرح هذه التالية الكريمة يكون هكذا:
إعلم أيها الإنسان بأن أي مال تكتسبه فإن خمسه لي ولكلامي والذي هو رسولي....
ولكن
ماذا سيستفيد القرآن من هذا المال؟؟
هنا يأتي دور العلم عزيزتي....
فالله هو رب العلم وكلامه هو العلم....
وبما أننا سنرد الخمس من مالنا الى كلامه فإننا نرده الى العلم...
وعليه
فخمس مايكسبه الإنسان يصرف على العلم بكل أشكاله كي يصل الإنسان ليكون عالم ومتعلم بالله.
................................................................................

وأما بالنسبة للسؤال الثالث فأقول:

((( الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما انفقوا من اموالهم فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن  واهجروهن في المضاجع واضربوهن فان اطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا ان الله كان عليا كبيرا ))) النساء 34

وعليه
فإنه هناك ثلاث مراحل نتبعها مع التي نخاف نشوزها وبحيث تكون المرحلة الأول هي العظة ثم يأتي بعدها الهجر في المضاجع وأخيرا يأتي الضرب.
وعليه
فلا بد لنا أولا من أن نفهم تلك الكلمات من نشوز وعظة وهجر وضرب
ونأتي على أول كلمة والتي هي نشوزهن
ونرى بأن علمائنا الفطاحل قد فسروها - ولاأدري على اي اساس لغوي قرآني كانو قد اتحفونا بهذا التفسير - من أنها عبارة عن امتناع الزوجة عن تنفيذ رغبات زوجها الجنسية وبحيث تصبح المرءة من خلال هذا التفسير الذكوري لأحمق وكأنها خلقت لهذا الغرض والذي هو متعت الرجل بغض النظر عن رغباتهم الشخصية!!!
ولتصبح بذلك أيضا رسالة الإسلام الإجتماعية السمحة والقائمة على العدل كله بتفسيرهم هذا مجرد رسالة بطرياركية لاهم لها سوى الرجال ورغباتهم!!!
وعليه نقول
ان الفعل الثلاثي لكلمة نشوزهن هو ( ن ش ز )
ونشز الشيئ في القرآن الكريم تأتي بمعنى ( الجمع الشديد بين الأشياء والذي يصل لدرجة الإلتصاق )
وتراها واضحة في التالية الكريمة التي تقول:

(( يا ايها الذين امنوا اذا قيل لكم تفسحوا في المجالس فافسحوا يفسح الله لكم واذا قيل انشزوا فانشزوا يرفع الله الذين امنوا منكم والذين اوتوا العلم درجات والله بما تعملون خبير)) المجادلة 11

وهنا نرى بان معنى كلمة نشوز تأتي بمعنى التقارب والإلتصاق كون الإفساح في المجالس التي تزدحم فيها الناس وبحيث انه ومن الواجب عليهم ومن حق المضيف على ضيوفه واذا ماقال لهم بأن يفسحو ويتباعدو في مجلسه عندما يكون هناك متسع كي لايضيقوا على بعضهم فعليهم أن يمتثلوا لطلبه...
كما وأن قوله لهم بأن ينشزو يكون هو الفعل العكسي للإفساح والتباعد وبحيث يقول لهم تراصو وإلتصقوا من فضلكم فقد جائنا ضيوف أكثر ونريد للمكان أن يستوعبهم.
وعليه
فإن النشوز هو التراص والإلتصاق....
كما وأن التالية الكريمة التي سأدرجها الأن توضح قولي أكثر وتجعلك تطمئنين لشرحي وتفسيري غاليتي جمانة  kisses
تقول التالية الكريمة الأتي:

((( او كالذي مر على قرية وهي خاوية على عروشها قال انى يحيي هذه الله بعد موتها فاماته الله مائة عام ثم بعثه قال كم لبثت قال لبثت يوما او بعض يوم قال بل لبثت مائة عام فانظر الى طعامك وشرابك لم يتسنه وانظر الى حمارك ولنجعلك اية للناس وانظر الى العظام كيف ننشزها ثم نكسوها لحما فلما تبين له قال اعلم ان الله على كل شيء قدير ))) البقرة 259

وعليه
فإن الله سبحانه وتعالى يقول لنا هنا بأنه يجمع العظام التي أصبحت فتات ناعم ويلصقها ببعضها ويضغطها بشدة لقوله ( ننشزها )
اذا
فإن النشوز يعني جمع الشيئ مع بعضه لدرجة الضغط أو الإلتصاق
فماهو الأن نشوز الأنثى أو نشوز الرجل؟؟
إن النشوز عند الإنسان عزيزتي من ذكر وأنثى هو حبهم المفرط للجماع والذي ندعوه الأن بالشبق الجنسي...
وهذا المرض عزيزتي قادر على أن يدمر الحياة الزوجية والأسرة بأكملها وخاصة وإذا ما كان أحد الطرفين يخاف من النشوز ولايرغب في الجنس المفرط...
لاحظي عزيزتي بأن الزواج يأتي بطرق إجتماعية مختلفة يعلمها الله ورسوله بعلمهم للغيب - كون الله ورسوله شيئ واحد لأن رسول الله هو كلامه - وبحيث أن بناء المجتمع لايكون بين ليلة وضحها وإنما هو ينمو ويرتقي نحو الكمال وربما نحو الفناء بعد الكمال وكما هو حال جسد الإنسان من طفولة وشباب وشيخوخة..
وعليه
فإن الله ورسوله على علم بأنه ستكون هناك زيجات لم تبنى على الإتفاق والوافق والحب والشهوة المتبادلة وإنما يوجد هناك الكثير من الزيجات المركبة والمعقدة وبحيث يكون الشبق الجنسي فيها سبب لنفور أحد الطرفين من الأخر....
ولرحمة الله سبحانه وتعالى وحبه لعباده فإنه لم يترك كبيرة أو صغيرة إلى وحمالها لرسوله وكلامه كي نفهمها مع الأيام ونسن قوانين وضعية تناسب كل عصر من عصور تطورنا...
والأن
دعينا نتابع مراحل علاج حالت النشوز بين الطرفين والتي هي العظة و الهجرفي المضاجع وأخير الضرب
ونبدء هنا مع شرحنا لكلمة عظة
فكلمة فعظوهن تأتي بمعنى الحوار الذي يعتمد التذكير كاسلوب له حتى يصل السامع لفهم وادراك ماتعظه بشأنه وكما هو واضح في التالبة الكريمة التي تقول:

((( ادع الى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي احسن ان ربك هو اعلم بمن ضل عن سبيله وهو اعلم بالمهتدين ))) النحل 125

اذا
فإن العظة والتي تأتي بعد الحكمة ومن خلال الإنسان الذي اصبح حكيما هي عبارة عن أسلوب حواري منطقي مقنع يوصل من خلاله ذاك الحكيم حكمته وعظته لمن يريد له أن يتعظ بها...
فالعظة هي فن إقناع الطرف الأخر بالحكمة التي تريد إيصالها له.
الأن
ننتقل لكلمة وهجروهن
والهجرة في القرآن الكريم تأتي بمعنى الإبتعاد المؤقت عن المكان الذي تحبه مقابل ماتؤمن به مع حنينك له ورغبتك في العودة له يوما لقوله:

((( فاستجاب لهم ربهم اني لا اضيع عمل عامل منكم من ذكر او انثى بعضكم من بعض فالذين هاجروا واخرجوا من ديارهم واوذوا في سبيلي وقاتلوا وقتلوا لاكفرن عنهم سيئاتهم ولادخلنهم جنات تجري من تحتها الانهار ثوابا من عند الله والله عنده حسن الثواب ))) ال عمران 195

اذا
فإن الهجرة هنا قصرية بإخراج المهاجر من دياره بسبب الإضطهاد مع حنينه للعودة لها والذي يطيب الله سبحانه وتعالى له خاطره ويقول له بأن أجر هذه الهجرة وهذا الحنين هو الجنة أو تحقيق الهدف منها
وعليه
فإن شرح الهجرة الصحيح يكون على النحو التالي:
هي الإبتعاد المؤقت عن شيئ الذي مازلت أرتبط به كون حبل المودة قائم بينا مقابل ما أؤمن به من حقي وفي سبيل التغير المطلوب والذي دفعني لهذه الهجرة.
اذا
فإن هجر الأنثى للذكر الناشز أو هجر الذكر للإنثى الناشز هو عبارة عن مرحلة أولى من العلاج بمنعه عن هذا الذي يطالبني به كل يوم وربما يتبعني ويسيئ لي وبأن اهجره مؤقتا مع شفقتي على حاله والتي لن أبديها عن حالتي بأي حال من الحوال..
أي أنه من العدل أن أعدل بحق نفسي أولا وقبل أن أنصب نفسي حكيما ومنصف لحقوق الناس.
وعليه
كيف أنصف حقوق الناس وأنا لم أنتصف لنفسي من شريك حياتي الذي يأتيني كل يوم يطالبني بما ليس لي رغبة فيه في هذا الوقت ربما؟؟
والأن
نأتي على كلمت اضربوهن والتي هي بيت القصيد هنا في فهمنا لها وفمهنا لما سبقها من كلمات ونقول
ضرب الشيئ في القرآن الكريم تأتي بمعنى تحريكه من مكانه لمكان اخر بسرعة تفوق السرعة المعتادة لاستخدمنا لأدات تسرع الحركة وتدعى المضرب والذي يؤدي الى تضاعف سرعة الحركة وكما هو مضرب التنس وكيف يبعد الكرة عني بالسرعة القصوى.
اذا
فإن الضرب هو تحريك الشيئ من مكانه بشكل سريع يبعد الشيئ عن الشيئ بواسطة مضرب يسرع الحركة.
لاحظي معي التالي عزيزتي

((( يا ايها الذين امنوا لا تكونوا كالذين كفروا وقالوا لاخوانهم اذا ضربوا في الارض او كانوا غزى لو كانوا عندنا ما ماتوا وما قتلوا ليجعل الله ذلك حسرة في قلوبهم والله يحيي ويميت والله بما تعملون بصير ))) أل عمران 156

وواضح هنا من السرد عزيزتي بأن اللذين قد ضربوا في الأرض كانو قد رحلو وابتعدو من مكانهم لمكان أخر وبشكل نهائي لقول ذويهم بعضهم لبعض لو كانو عندنا ما ماتوا.
وعليه
فإن الضرب هو الرحيل النهائي وبحيث أموت في ديار المهجر ودون العودة الى أهلي.
وهذا الضرب لايستقيم إلآ بعناصره الثلاثة وهي ضارب ومضروب ومضرب
وهدف الضرب هو ابعاد الشيئ عن الشيئ بسرعة تفوق السرعة المعتادة...
اذا
فإن ضربي لزوجتي الناشز يكون بأن أضربها بمضرب يبعدها ويبعدني عنها بالسرعة القصوى ( كأن أستقل طائرة أو حصان أو حتى أطلق ساقي للريح   ) كون العظة والتي هي المرحلة الأولى لم تنفع معها وعنما قلت لها بأن الحياة الزوجية أكبر من مجرد استماعك بي او استمتاعي بك لأن علينا فيها واجبات كثيرة غير هذا...
ثم إنني وبعد هذا قسوة عليها أكثر كي ترتدع وهجرة مضعها مؤقتا علها تعود لرشدها وكوننا نعرف أن المدمن على شيئ هو مريض به ولابد لنا من منعه عنه حتى يشفى منه وكما نمنع متعاطي المخدرات عن تناولها...
وأخير
وأذا لم ينفع مع متعاطي المخدرات المراحل السابقة من وعظه ومنعه فإنني أتركه لشأنه وأضرب في الأرض بعيد عنه....

((( الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما انفقوا من اموالهم فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن فان اطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا ان الله كان عليا كبيرا ))) النساء 34

وعليه
فالمرءة التي تخافون من نشوزها - والذي هو الرغبة المفرطة في الجماع - فعظوها , وقول لها بأن الحياة الزوجية أكثر من مجرد هذا الرغبة الجنسية بشكل مفرط وان كانت هي متعتنا , فالحياة ليست مجرد متعة فقط , وانما هناك الكثير غيرها كتنشأت الأجيال والسعي في أرزاقهم لأن الحياة قائمة على المشاركة الفعالة من الطرفين كشريكين أو صديقين في طريق طويل.
وان لم تتعظ بالموعظة الحسنة هنا فعليكم بهجرها لفترة معينة من الزمن رغم حبكم لها لأن هذا الذي هي عليه من حال مؤسفة هو ادمان كأي إدمان غيره ولابد من علاجه بمنعها عما هي مدمنة عليه
وأخير
وان لم ينفع معها كل هذا فأضربوها بستخدامك لمضرب يبعدها عنكم قدر المستطاع بأن تضربو في الأرض بعيد عنها والذي يأتي هنا بمعنى الرحيل النهائي وهو الطلاق لأن المريض أو المريضة بمرض عضال كالأنانية وحب الذات لاأمل بشفائهم.
وهذا الموضوع قائم على الزوجين وحق لهما
أي أن المرءة التي يكون زوجها مصاب بهذا المرض العضال فمن حقها أن تتبع معه كل مراحل العلاج السابقة والتي يأتي الطلاق كنتيجة حتمية لها.
اذا
فلا يوجد شيئ اسمه ضرب بمعنى الصفع او استخدم اليد أو القدم في التعامل بين الزوجين في الإسلام ,
وإن هي إلآ بدعة سلفية بغيضة سببها الأحاديث المنسوبة زور وبهتان للرسول العربي الكريم محمد بأن فسرو قرآنه الذي جاء به من عند الله على هواهم الذكوري السلطوي ليحكموا الارض ومن عليها بما لم ينزل الله به من سلطان.
........................................................................................
وأما بالنسبة لسؤالك الرابع عزيزتي فأنا لاأعلم بأنه كان لمحمد زوجات......
فهلا أوضحت السؤال عزيزتي وجئتني بآية ذكر فيها أسم محمد وزوجاته كي أشرحها لك وأعقب عليها؟؟

وكل الود والإحترام ياغالية  Rose Rose Rose
« آخر تحرير: 09/05/2010, 13:32:41 بواسطة محمد فادي الحفار » سجل

لالإله ظالم وان كان حقيقة ... ونعم لإله عادل وان كان صنع أيدينا

إفتتاح موقع منظمة عالم الإنسان والمواطنة العالمية

http://human-world.net/
http://human-world.org
انا مؤمن
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 1,742


الجوائز
« رد #12 في: 09/05/2010, 19:05:22 »

وأما بالنسبة لسؤالك الرابع عزيزتي فأنا لاأعلم بأنه كان لمحمد زوجات......
فهلا أوضحت السؤال عزيزتي وجئتني بآية ذكر فيها أسم محمد وزوجاته كي أشرحها لك وأعقب عليها؟؟

يا نساء النبى لستن كأحد من النساء(قرانى .يا محمد فادى يا حفار يا ...قرانىىىىىىىىى)
يا ايها النبى قل لازواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدينين عليهن من جلابيبيهن( قران يا قرانىىىىىىىىىىىىىىى)
يا ايها النبى لم تحرم ما احل الله لك تبتغى مرضاة ازواجك( قران يا قرانىىىىىىى)
يا نساء النبى ان كنتن تردن الحياة الدنيا وزينتها فتعالين امتعكن واسرحكن سراحا جميلا( قران يا قراتى)

قران ..قران .والله العظيم قران

النشوز لا يحتاج كل هذا يا محمد
النشوز هو عدم الطاعة فى كل شئ وليس فى الفراش فقط
النشوز هو عدم احترام الزوج والخروج عن حدود الادب والاحترام له
النشوز هو الخروج عن العرف والتقاليد وحق القوامة فى قيادة المنزللا والاسرة ..لانه هو الاقدر على الحماية والقيادة الرشيدة وهو الذى اسس البيت وينفق ويتحمل المشاق والكد والكفاح من اجل زوجته واولاده

اكمل الاية (فأن اطعنكن ..فلا تبغون عليهن سبيلا ) ..اما تفسيراتك العجيبة والغريبة للهجر والضرب ..فاسمح لى ...( thinking 2)
ثم الضرب المقصود فى الاية ضرب تأديب خفيف جدا وليس ضرب تعذيب .بالارجل او السياط او الصرب على الوجه وخلافه .فهذا منهى عنه تماما تماما من الشرع الحنيف

الوحدة غير التوحيد يا محمد
الوحدة اى وحدة الذات الالهية بديهية ..لا تحتاج الى تفكير  .وهى دلالة اسمه (الواحد ) الاحد .الفرد .الصمد
اما التوحيد فهو فعل الانسان المؤمن وعقيدته
اى انه لا يطيع احد طاعة مطلقة ..سوى الله ولا يعبد سواه .لانه سبحانه الوحيد الذى لا شريك له ولا ولد
وكل من سواه يحتاج الى شريك كى تستمر الحياة
الوحيد القائم بذاته الغنى عن عباده ومخلوقاته
وكل من سواه قائم به محتاج اليه ..
هذا هو معنى التوحيد
هذا هو الفرق بين الوحدة والتوحيد
وتقبل تحياتى

« آخر تحرير: 09/05/2010, 19:07:49 بواسطة انا مؤمن » سجل

الله اظهر من كل ظاهر
يستدل به ولا يستدل عليه
محمد فادي الحفار
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 1,825



الجوائز
« رد #13 في: 09/05/2010, 19:32:02 »

زميل أنا مؤمن
إن كنت دخلت الى هذا الشريط لتصرخ وتقول لي يا قرانىىىىىىىىى فإنني أقول لك إذهب الى شريطك وجاهد به ياسلفيىىىىىىىىى.
وأما إن كنت أهلا للحوار الأخلاقي المحترم الجاد وبدون أي تلميح صبياني كهذا الذي كان منك فأعلم اذا بأنك تحاور قرآني لايأخذ بكل تاريخكم الدموي الأسود ولا بأي حديث من أحاديثكم العفنة التي أهدرت دماء الناس وكرامة المرءة وحقرتها وجعلت لكم القوامة عليها بضربها...
ولو كان محمدك اللعين هذا والذي هو من إختراع سفيهكم البخاري زوج لإبنتي ثم قام بصفعها لكسرت له يده وجعلتها قلادة في عنقه...
والأن
أثبت لي هنا ومن خلال القرآن الكريم وحد يازميلي السلفي بأن محمد الذي أؤمن به أنا القرآني - وليس محمدكم البخاري المريض بشبق جنسي - كان له زوجات....
التاليات الكريمة التي أوردتها تقول ( ياأيها النبي ) ....
فهل محمد نبي؟؟
بحد علمي القرآني بأن محمد الذي أعرفه كان ( خاتم النبين ) ولم يكن بنبي لقول التالية الكريمة:

((( ما كان محمد ابا احد من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبيين وكان الله بكل شيء عليما ))) الأحزاب 40

والأن
هل خاتم النبيين من النبيين يازميلي السلفي؟؟
وهل اذا قلت لك بأنه عندي أورق وسأخم عليها بختم الأوراق فيكون الختم والأورق شيئ واحد؟؟
إن محمد كان رسول الله وخاتم للنبيين ولم يكن نبي ياهذا...
وإن استطعت أن تأتيني بآية كريمة واحدة تقول ( محمد نبي الله ) فسأحوارك حينها.
وارجوا منك بعد هذه المداخلة هنا أن لاتدخل معي بأي حوار لأنني قد مللت أسلوبك المتعرجف وظنك بنفسك الظنون ومن أنك عالم بالله ومصلح لدينه وماأنت سوى جاهل من السلفيين الكثيرين شأنك شأن الكثير من مشايخ الأزهر الكريه والأمر بالمنكر والنهي عن المعروف.
« آخر تحرير: 09/05/2010, 19:41:30 بواسطة محمد فادي الحفار » سجل

لالإله ظالم وان كان حقيقة ... ونعم لإله عادل وان كان صنع أيدينا

إفتتاح موقع منظمة عالم الإنسان والمواطنة العالمية

http://human-world.net/
http://human-world.org
انا مؤمن
عضو ماسي
*****
غير متصل غير متصل

الجنس: ذكر
رسائل: 1,742


الجوائز
« رد #14 في: 09/05/2010, 19:44:11 »

أنا اليوم أفكر بأن أصنع طاولة ذات مواصفات معينة.
وهذه الطاولة لم تصنع بعد رغم أنني أراها وأتخيل شكلها بأفكاري وقبل أن تظهر للوجود.
إذا
فإن هذه الطاولة أو الفكرة أو الصورة التي أتخيلها الأن موجودة فعلا في عقلي وفكري وإن لم أكن قد أوجدتها على أرض الواقع.
وعليه


وعلى الرغم من ذلك ..فلا الطاولة هى الانسان. ولا الانسان هو الطاولة
ولا ذات الطاولة هى ذات الانسان

لن ادعو لك بالهداية يا محمد حتى لا تتهمنى بقلة الرباية .
ولكن ادعوك الى عدم التفكر فى ذات الله . وكيف يخلق ومن اى شئ هو .واين هو ....
فكر فقط فى مهمتك ..انت وعملك  انت وحياتك انت ..وذاتك انت
فالمولى سبحانه لم يكلفك ان توضح لخلقه كيف يخلق او ان كان الوجود داخله او خارجه او ما هى ماهية ذاته

هل كلفك الله بهذا؟؟
اذا كان اساسا .احد من انبيائه لم يخوض فى مثل هذه المسائل..فكيف تتجرأ انت وتخوض فيها؟
هل انت افضل من الانبياء؟
اهبط على الارض يا محمد
وعيش حياتك وواقعك .
وتحياتى للجميع tulip tulip
سجل

الله اظهر من كل ظاهر
يستدل به ولا يستدل عليه
ارتباطات:
صفحات: [1] 2 3 4 للأعلى طباعة 
 |  منوعات  |  حوارات  |  موضوع: حوار حول القرآنية "ربما" مع الأخ محمد فادي الحفار « قبل بعد »
وصلة للتقويم وصلة للتقويم
انتقل إلى:  


free counters Arab Atheists Network
المواضيع المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط والادارة غير مسؤولة عن محتواها